كيف أنساك ..

image

قالت أنساني ..
ورحلت ..!
قل لي ..
كيف أنساك ..
كيف انسى حنيني ..
وانسى أسمك ..
في وريدي ..
وامحي صورتك ..
من عقلي ..
وانسى كل شي ..
يربطني ..
آه يا أنيني ..
أسألك بالله ..
كيف تقدر تنساني ..!

كيف أنساك ..
وأنا من قلبي حبيتك ..
ورسمت في سماك ..
قلبي وقلبك ..
أنا إلي وعدتك ..
وأنا إلي قلت لك ..
لـ أجلك تركت كل الخلايق ..
كيف أنساك ..

Mishal

بعثره 3 ..

image

إنْتِظَّار ..
فقط إنْتِظَّار ..
وإشْتِيَّاقٌ لمَلامِحُكِ ..
وَصَوُّتُكِ ..
ورَسَائِلُكِ ..
وقَهْوةُ المَسَّاء ..
وبَعّْثَرَةُ شَوقٍ ..
هُنَّا وهُنَّاك ..

أُ : أُحِبُكِ بِجُنُّون ..
حِ : حنّْينٌ لِـ لِقاء ..
بُ : بـِ كُلِ الحُبْ أَشْتَاقُكِ ..
كِ : كَتَبتُكِ عِشّْقٌ فيّ الجَبِيِّنْ ..

وإشْتِيَّاقْ ..
رُغْمَ المَسَافَاتْ ..
ومَسَافَاتْ الوَقْتْ ..
أَكْتُبُ لكِ ..
رَسَائِليّ مَعْ خُيُّوطِ الفَجّْر ..
ومَعْ ضَوّْءِ القَمَّر ..
أُحِبُكِ ..

Mishal

أخْبِرينيّ ..!

image

سَيِّدتيّ ..
إنّنيِّ أعْشِقُها ..
حَدّ الجُنْونْ ..
أخْبِرينيّ ..!
كيّف لا تَفضَحُنيّ عَيِّنَايّ ..
وأنْ لا تَرتَجِفَ أضلُعيّ ..
وأنْ لا يَنْكَسِرَ نَبْضيّ ..
وتَعْلَمُ بِـ جُنُونيّ وهَوايّ ..

سَيِّدتيّ ..
أخْبِرينيّ ..!
إنْ لا يَنْكَسَرُ قَلْبيّ مَرَّتينْ ..
مرةٍ فيّ هوى أُنْثَى قدْ رَحِلتْ ..
وآخرى فيّ عِشْقِها مَفْتُونُ ..

سَيِّدتيّ ..
أخْبِرينيّ ..!
مَاذا أصْنَعُ بِـ شَوّْقيّ ..
وأَحْرُفيّ فيّ صِيَّاغْتِها جُنّْونُ ..
أكْتُبُ لَها مِنْ قَلْبِ فؤَّاديّ ..
شِعْراً ونثراً وَحُسْناً وجَمَّالِ ..

سَيِّدتيّ ..
أخْبِرينيّ ..!
إنَنيّ بينْ يَدْيِّكِ ..
عَاشِقٌ ..
لـ هَوى أُنْثَى ..
فيّ حُبِها ليس ليّ نَصِبُ ..

Mishal

يا حُبّْ ..

image

يا حُبّْ ..
إينَّ المَصِّير ..!
تَآئِهٌ بينْ المَوَانيِّ ..
وعَثَراتُ الطَرِّيقْ ..
بينْ المُدُنْ ..
وبينْ حَبِّيبَتي نبعُ الرَحِّيقْ ..

حَبِّيبَتي ..
أُحِبُكِ بـ كُلِ مَابيّْ ..
بـ كُلِ أحْرُّوفيّ وجَوارِحيّ ..
أَشتَاقُكِ ..
وأبْكيّ بينْ يَدْيّكِ ..
خَلفُ هَمّْسُكِ ..
وصَوتُكِ ..
وحَنِّينْيّ إليِّكِ ..

يا حُبّْ ..
متى الأَرّواحُ تَهْدأ ..
وتَلتَقِّي الأعْيُنّْ ..
وَنَكِفُ عنْ الأنْين ..

Mishal

مجرد فضفضه ..

image

عندما يداعب النوم اجفانُنا ..
تمرُ آطيافُ من يسكنون دواخلُنا ..
لـ نحلم بهم ..
ونكتب لهم من شفاهِنا ..
وهمسِنا ..
ما لا نستطيع ان نقولَ لهم في واقعِنا ..
ويهرب النوم من اعيُنينا ..
لنصنع كوباً من القهوه ..
لـ نحادِثهم ..
ونرتشفُ من عذبِ الألحان منهم ..
لندوِنُها في مذكراتنا ..
ونحملُها معنا ..
إين ما كُنا ..

حبيبتي ..
هذا انا في واقعي ..
كُنتُ وحيد ..
وامتلأتُ بكِ ..
احلمُ بكِ كثيراً ..
وانظرُ عبر النافذه ..
إلى ازهارٍ ..
تمنيتُها بين خصلاتِ شَعَرُكِ ..
لتتزيني بها ..
واكتبُ لكِ ..
ما لا استطيع ان اخبرَكِ به ..
حتى لا انسى ..
من انا ..
اعتذرُ لكِ ..
في سري وجهري ..
لأني أكتِبُكِ ..
وانتِ لا تعلمين ..
عذراً ..
لــ أحروفٍ اخفيتُها ..
قد ترى النور في يوم ..

Mishal

أعترافي ..

image

أعترف ..
بـ أنني أحببتُها ..
أحببتُها ولم تُحِبُني ..
أحَبَّتْ قمراً ليس لي ..
كوكَباً لا أعيشُ به ..

أعترف ..
بـ أنني عَشقْتُها لذَاتِها ..
عِشقاً بِلا حدود ..
ولا قيود ..
ولا مسافات ..
يَمِلُ مِنها ساعي البريد ..

أعترف ..
بـ أنكِ تَظُنين بـ أن حبي كذباً ..
حبي سراباً ..
حبي من صُنعِ الخيال ..
أحببتُكِ قلباً ..
وغراماً ..
وكتبتُكِ قِصَصَاً للعُشَاقْ ..

أعترف ..
وليت أعترافي يصلُ لكِ ..
أُحِبُكِ هذا أعترافي ..
وهذا قراري ..

Mishal

رغم كل شيء ..

image

في طيات حياتي ..
هُناك سُطُور أُمْحِّيها
من تفاصِلُي ..
رُغْمَ ما تُسببه من ألم ..

أكرهُك ..
عندما تَشردُ عَيناكِ عني ..
عندما يَغِّيبُ صَوتُكِ مع شَمسي ..
عندما ترحَلينْ دون حنين ..

أفقِدُكِ ..
حين أحتَاجُكِ ..
حين أشتاقُكِ ..
حين تُفَارِقِنِّي بصمت ..
وتَتْرُكِنِّي للأَنِّينْ ..

ورُغمَ ذلك ..
أُحِبُكِ وأَعْشِقُكِ ..
لـ أنْكِ أنتِ قلبي ..
وتفاصِلُ حياتي ..

Mishal